شرطة الاحتلال تقتحم حي السلوان في القدس المحتلة لهدم 17 منزلا

اقتحمت شرطة الاحتلال الإسرائيلي ترافقها جرافات البلدية، الثلاثاء، حي البستان في بلدة سلوان، مع انتهاء المهلة لهدم 17 منزلا بعد أن رفضت لجنة التنظيم والبناء منحها التراخيص.

وأغلقت شرطة الاحتلال الطرقات المؤدية إلى حي البستان وحاصرت المنازل المهددة بالهدم ومنعت التنقل في المنطقة، وحاصر محل تجاري تمهيدا لهدمه في شارع العين ببلدة سلوان، فيما وفرت الحماية والحراسة للجرافات والمعدات الثقيلة التي تستعمل في هدم المنازل الفلسطينية بالقدس.

وانتهت، الإثنين، المهلة التي منحتها سلطات الاحتلال الإسرائيلي لأهالي حي البستان في بلدة سلوان بالقدس المحتلة، بهدم منازلهم ذاتيا، وإلا ستقوم بلدية الاحتلال بعمليات الهدم وإلزام أصحاب المنازل غرامات ومبالغ باهظة تكاليف الهدم ودوريات الحراسة.

وعلى الرغم من تهديدات الاحتلال المستمرة بتهجير عائلات حي البستان، وهدم منازلهم أو تغريمهم في حال لم يقوموا بهدمها بأنفسهم، إلا أنهم يصرون على مواجهة تلك التهديدات والبقاء في منازلهم ومحالهم التجارية مهما كلفهم الأمر من ثمن، بحسب ما أكده مركز معلومات وادي حلوة.

وانتهت المهلة التي حددتها سلطات الاحتلال لـ13 عائلة تسلمت أوامر لهدم منازلها ذاتيا في حي البستان ببلدة سلوان خلال 21 يوما، وذلك من أصل 17 عائلة مهددة بالهدم.

Comments are closed.