لجنة دعم الشعب الفلسطيني: الالتزام التام بمسيرة الصمود والمواجهة للمخططات الصهيوأمريكية

أكدت اللجنة الشعبية العربية السورية لدعم الشعب الفلسطيني ومقاومة المشروع الصهيوني الالتزام التام بمسيرة الصمود والمواجهة للمخططات الصهيوأمريكية مشددة على ضرورة التوجه نحو الشباب لتدعيم قدرتهم على المواجهة والصمود.

وجددت اللجنة خلال اجتماعها اليوم برئاسة الدكتور صابر فلحوط دعمها وتأييدها لشباب وشابات القدس وفلسطين المحتلة الذين يواجهون العدو الصهيوني بصمودهم ويواصلون بكل إصرار وإيمان التصدي له ولمخططاته الرامية إلى النيل من حقهم المشروع في تحرير وطنهم وبناء دولتهم المستقلة وعاصمتها القدس مؤكدة أنها ستبقى داعماً للشعب الفلسطيني من أجل التحرير والعودة.

ودعت اللجنة الفصائل والقوى الوطنية الفلسطينية إلى التحرك العاجل لحشد كل الإمكانيات والجهود لجمع وتوحيد الكلمة في مواجهة الضغوط والعدوان لافتة إلى ضرورة الحفاظ على القضية الفلسطينية حية في الذاكرة على مستوى الوطن العربي والاستمرار بالنضال حتى تحرير جميع الأراضي العربية من الاحتلال.

ونوهت اللجنة بصمود أهالي الجولان السوري المحتل والشعب الفلسطيني البطولي في مواجهة العدو الصهيوني وقراراته ومخططاته الاستعمارية.

وأدانت اللجنة هرولة بعض الأنظمة العربية للتطبيع مع كيان الاحتلال مشددة على رفض كل أشكال التطبيع وضرورة الاستمرار بالنضال حتى تحرير جميع الأراضي العربية من الاحتلال.

ووجهت اللجنة التحية لكل من يقف إلى جانب سورية في مكافحة الإرهاب ومواجهة مشاريع تفكيك المنطقة.

وتأسست اللجنة عام 2001 بعد الانتفاضة الثانية في الأراضي المحتلة بهدف تقديم المساعدات الإنسانية من الشعب السوري إلى أشقائه الفلسطينيين في الأراضي المحتلة.

Comments are closed.