اللجنة الشعبية العربية السورية صفقة القرن والدور الصهيوني في العدوان على سورية وفلسطين”

20

نظمت اللجنة الشعبية العربية السورية لدعم الشعب الفلسطيني ومقاومة المشروع الصهيوني ومؤسسة القدس الدولية “سورية” وتحالف القوى الفلسطينية اليوم محاضرة بعنوان “صفقة القرن والدور الصهيوني في العدوان على سورية” لرئيس اتحاد الكتاب العرب مالك صقور وذلك في مقر اللجنة بدمشق.

وقدم صقور عرضاً تاريخياً منذ المؤتمر الصهيوني الأول بسويسرا عام 1897 وصولاً إلى الوقت الراهن وأسباب وأهداف الحرب الإرهابية على سورية لافتاً إلى المؤتمرات والاتفاقيات والحروب والتطبيع من أجل إقامة الكيان الصهيوني.

وأوضح صقور أن الحرب الإرهابية على سورية مخطط رسم قبل سنوات طويلة لتدمير المنطقة برمتها وخاصة الدول القريبة من فلسطين المحتلة لإقامة الكيان الصهيوني لافتاً إلى ما ترمي إليه ما تسمى “صفقة القرن” من تصفية القضية الفلسطينية وجعل الشعب الفلسطيني محروماً من حقوقه في وطنه وأرضه.

وبين صقور أن صمود سورية قيادة وجيشاً وشعباً وتحقيقها الانتصارات الكبيرة في هذه الحرب أبقاها قطباً رئيسياً في محور المقاومة المستمر حتى تحرير الأراضي العربية المحتلة وإعادة الحقوق إلى الشعوب العربية وخاصة الفلسطيني.

و اعتبر خالد عبد المجيد الأمين العام لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني أن هذا العدوان الاجرامي على دمشق باستهداف منزل القائد اكرم العجلوني عضو المكتب السياسي لحركة الجهاد الاسلامي واغتيال احد قادة الجهاد الاسلامي في غزة بهاء ابو العطا، يأتي في سياق سياسة نتنياهو الذي يواجه مأزقا داخليا بتصدير أزمته للخارج من خلال التصعيد والعدوان والاجرام، ومحاولة تغيير قواعد الاشتباك مع المقاومة في قطاع غزة وارسال رسالة لمحور المقاومة للضغط على سوريا وايران اللتين يدعمان ويحتضنان فصائل المقاومة الفسطينية وقياداتها، إضافة الى استمرار دوره في المخطط المعادي لسورية وفي العدوان المستمر على محور المقاومة ودعمه للتنظيمات الإرهابية .

حضر المحاضرة رئيس اللجنة الدكتور محمد مصطفى ميرو ومدير عام مؤسسة القدس الدولية الدكتور خلف المفتاح والأمين العام لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني خالد عبد المجيد وأمين سر لجنة المتابعة في تحالف القوى الفلسطينية ياسر المصري وعدد من ممثلي الفصائل الفلسطينية والأحزاب الوطنية السورية والفلسطينية وفعاليات اجتماعية وثقافية.

You might also like More from author

Comments are closed.